الأربعاء , 27 سبتمبر 2017
أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية » أخبار مميزة » خمسة جرحى لبنانيين ومغترب يروي تفاصيل الهجوم في ساحل العاج

خمسة جرحى لبنانيين ومغترب يروي تفاصيل الهجوم في ساحل العاج

دخل مسلحون عن طريق البحر الى منطقة “grand Bassam” في ابيدجان – ساحل العاج واطلقوا النار باتجاه اللبنانيين فاصيب عدد من اللبنانيين بينهم اثنين من آل “مرتضى” واكثر من عشرة قتلى من فرنسيين.

واثر ذلك دعا كاهن ابيدجان والسفير اللبناني اللبنانيين للعودة الى منازلهم محذّرينهم الخروج. فيما انتشر على الفور الجيش العاجي وقام بتطويق الجهاديين الذين ينفذون عمليات ارهابية في ساحل العاج.

وقد اطلق المسلحون النار على فندق “Etoile du Sud” وعدة منتجعات سياحية أخرى أسفر عنه سقوط عدد من القتلى والجرحى.

ولاحقاً، طمأن القائم بأعمال السفارة اللبنانية في ساحل العاج وسام كلاكش، ان لا ضحايا لبنانيين في الهجوم الارهابي على شاطئ منطقة البسام السياحية، مؤكدا إجلاء جميع اللبنانيين الذين كانوا محتجزين داخل فندق “بايوت”، وبينهم 5 جرحى اثنان من آل مرتضى.

كما أكد كلاكش أن الجالية اللبنانية غير مستهدفة في الهجوم، و”انما ساحل العاج هي المستهدف”.

وروى مغترب لبناني في ساحل العاج، تفاصيل الهجوم الارهابي في ساحل العاج، قائلا أنه حوالي الساعة الثالثة من بعد ظهر اليوم بتوقيت بيروت، وعلى شاطئ البحر قرب إحدى المدن السياحية في ساحل العاج، قام عدد من المسلحين باطلاق النار من زورق في البحر، على رواد الشاطئ، وسقط عدد من القتلى والجرحى، مشيرا إلى وجود لبنانيين بين المصابين.

كما أبلغ مغترب آخر، أن شقيقه من بين عدد من الرهائن احتجزهم المسلحون.

وافاد مغترب لبناني في ساحل العاج، ان المسلحين الذي هاجموا رواد شاطئ في منطقة البسام السياحية، دخلوا إلى أحد فنادق المنطقة، وقاموا بإطلاق النار بكثافة. وأن قوات فرنسية وصلت إلى المكان، وتمكنت من دحر المسلحين.

يذكر ان السفارة اللبنانية في ابيدجان دعت الى اجتماع طارئ عند الثامنة من مساء اليوم بتوقيت بيروت، في منزل القائم بأعمال السفارة وسام كلاكش. ودعت اللبنانيين الى التزام منازلهم.

يشار إلى أن الجالية اللبنانية هي من أكبر الجاليات في ساحل العاج، وأقدمها، حيث يفوق عدد أفرادها الثمانين ألفا.

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13

إلى الأعلى